بالفيديو: المشاهد الأولى لإعادة تشغيل محطة تهدارت للطاقة بطنجة
مدة القراءة: دقيقة واحدة

أعيد تشغيل محطة توليد الطاقة ذات الدورة المركبة تهدارت بضواحي مدينة طنجة، بعد توقف دام أزيد من ثمانية أشهر عقب القرار الأحادي الذي اتخذه النظام العسكري الجزائري، القاضي بقطع إمدادات الغاز الطبيعي المغرب العربي - أوروبا الذي يمر عبر الأراضي المغربية.

وشهدت المحطة الحرارية المتواجدة بالقرب من قنطرة تهدارت في الطريق الى أصيلة منذ ساعات الصباح الأولى من اليوم الثلاثاء عودة عدد من العمال والمستخدمين إلى العمل، كما شهد محيط المحطة حركية كبيرة. وتعد تهدارت واحدة من أكبر المحطات الحرارية في إفريقيا، والتي تشغل نحو 85 عاملا، غالبيتهم بعقود موقعة مع شركات إسبانية وشركة "سيمانس" الألمانية والمكتب الوطني للكهرباء، وهي المنشأة الطاقية التي دُشّنت سنة 2005، وخضعت في سنة 2018 لعملية توسيع وتحديث شاملة، أشرفت عليها "سيمانس" إلى جانب خبراء طاقة، كما تتوفر على قدرة إنتاجية انتقلت بعد الصيانة من 380 ميغاوات إلى 400 ميغاوات. وأعلن المغرب اليوم عبر بلاغ للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب (ONEE) والمكتب الوطني للهيدروكربورات والمعادن  (ONHYM)، أن إمداد هذه المحطة بالغاز الطبيعي سيتم بواسطة خط أنابيب الغاز المغاربي الأوروبي عبر ربط الغاز بين المغرب وإسبانيا يعمل في وضع التدفق العكسي. وجاء في البلاغ أن محطة تهدارت ستضمن إمداداتها من الغاز الطبيعي من خلال إبرام عقود شراء الغاز الطبيعي المسال في السوق الدولية وباستخدام البنية التحتية للغاز للمشغلين الإسبان وخط أنابيب الغاز المغاربي الأوروبي.

اقرأ المزيد: