التقدم والاشتراكية يمر إلى السرعة النهائية في التحضير للمؤتمر الوطني
مدة القراءة: دقيقة واحدة

على بعد أسابيع قليلة من انعقاد مؤتمره الوطني الحادي عشر المقرر التئامه أيام 11 و12 و13 نونبر المقبل، بمدينةبوزنيقة، عقد المكتبُ السياسي لحزب التقدم والاشتراكية اجتماعه الأسبوعي وخصَّصَهُ بالكامل للتحضير للمؤتمر.

بلاغ لقيادة حزب الكتاب، أفاد بأن المكتب السياسي سَجَّل بالمناسبة جَـــوَّ التعبئة والانخراط القوي لمختلف الهياكلالحزبية، في إطار التلاحم ووحدة الصف، وطنيا وقاعديا، من أجل جعل المؤتمر حدثًا سياسيا وطنيا بارزاً ومحطةحزبية متميزة.

حيث تداول المكتبُ السياسي في مسألة شروط ومعايير الانتداب للمؤتمر، وفي عدد المندوبات والمندوبين، وذلك علىأساس المعالجة النهائية لبطائق العضوية، من خلال ضرورة تسوية الواجبات المالية من قِبَل كافة الهياكل الحزبية.

كما تطرق إلى التحضيرات المادية واللوجيستيكية الجارية، من أجل ضمان انعقاد المؤتمر الوطني في أحسنالظروف، بالإضافة إلى التداول في الخطوات والأنشطة التي سيقوم بها الحزبُ للتعريف بمشروع الوثيقةالسياسية للمؤتمر الوطني، والتي تتضمن تشخيصا وتحليلا للأوضاع الوطنية والدولية، وكذا محاور البديلالديموقراطي والتقدمي الذي يطرحه الحزب في ظل الأوضاع الدقيقة التي تجتازها بلادنا، على حد تعبير ذات البلاغ..

اقرأ المزيد: